RSS

Tag Archives: كرة القدم

رمضان اوشك ان يهرب مني

اخواني تقبل الله منا و منكم الصيام و القيام

الحقيقة استغربت كثيرا اليوم اثناء ذهابي الى التراويح

من العدد الضئيل من المصلين ، مالهم

اليس الواجب في العمل اثناء هذا الشهر ان يكون تصاعديا للاسف لاحظت ذلك في نفسي

بدأت الهمة تهفت ، لماذا يا ترى ؟

ألأن الطاقة محدودة ام لان الروتين سرى على رمضان ايضا

أم لأن الملهيات كثرت مع تقدم ايام الصيام ” كرة القدم ‘الكلاسيكوا’، المسلسلات ، البرامج الفكاهية … ” .

…..

أيتها النفس اتعبتني …

شريط للشيخ خالد الراشد-تذكيرا للغافل

دائما تنسين هذا : Read the rest of this entry »

 
 

الأوسمة: , , , , , , ,

عن ما حدث اقول …لكم

من الجزائر فتى يبكي دما بدل الدموع

على ما آل اليه حالنا من ذل و خضوع
و زادني هما و حزنا ما اجترئ على أعراض الشهداء
كيف لا يبكي الشهيد ببغداد بلغه ما قيل عن اخوانه في جبال الاوراس
اليوم جئت لاقول كفى .. كفى .. شهيد نحسبه في الجنان …. يتألم
امرأة هي امي .. اختي .. ابنتي … تسمع ما قالوه في عرضها …. قضفوا المحصنات
هذه غدا ماذا تراها ترضع الوليد … حليب محلى بحقد و كره الساعة
تركتم الجرح عاريا … حتى ولغ فيه تجار الكلام
الى متى أيها  اللئام
سمعت الشيخ بداخلي يقول :
ما لي أسمع قرع طبول الكره و الاحقاد بأرض الكنانة و بالامسالقريب رن في اذني صهيل الخيول بأرض سيناء و الاوراس تصول امصر المعز احببناك و هذا حالنا لا نحب فراعنة بالامس بارزوا الرحمان بالمعاصي ، بل نحب فيك نخوة العروبة و الاسلام ، حق للحبيب على حبيبه وصاله  ، اخي ما لي لا ارى يدك ممدودة لتصافحنى

صافحني لتغلب معاني الحب القرابة الاسلام على مذاق الكره القطيعة الالم هي كلها الان في صدري تجول ..

أتدرى لمن اكتبها ؟؟؟

للتاريخ و للنيل لانه سيحفظها و يهمس بها يوما لأحفادنا  … ؟من ذا الذي يزايد على عرض مصر و الجزائر ؟؟؟

اهل مصر اخوتنا ، و من للشقيق غير شقيقه في شدائد الدهر عون و كليم…

سألتني نفسي … و حق لها السؤال
، أيرضون بما قيل عنا ؟
يا شعب مصر تكلم … مالي أرى الصمت يغطي الشفاه ؟
عن هؤلاء سكتنا
اجبتها كلمحامي عن الصمت فقلت :عرض الجزائر بعرض مصر يصان
قالوا و قالوا … و القيل و القال من كل شيئ ينال
نعم … لكن هل يملكون ان يغيروا هذا  الشعب الفريد دماه؟
هل يملكوا ان يبدلوا هوية الشهيد في ثراه … ؟

اتصدق بعض الوشاه؟

قلت لها : إعلامنا هم كالسكارى لا يدرون ما فعلوا ؟

فرقوا بين الزوج و زوجه ، قتلوا أسرا يتموا اطفالا و شردوااترضى هذا يا شعبنا الواحد …

إجلدوهم ففي الجلد عبره لاخوتهم في النفاق

أرى الشيوخ يبكون في زمن غاب فيه الرجال الواقفون

يا اهل العقول أين انتم ؟ … ام ان صوت العقل قد خفت بحق

اجيبوني بالله عليكم … ان لم تقفوا الان فمتى ؟

ما مصر و لا الجزائر الا مسميات لشعب افترش الارض والتحف السما

ارضيتم بذلك ام لم ترضوا بالقضاء

دعوا لغو الكلام … غربان الليل على اللغو تقتات و لا تنام

تذكروا الاسلام و الدم و الرفات … و دعكم من هذا الشتاتو ختام الكلام السلام ، أيها العربي الهمام

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

لا مرد لكلام القلوب … فلتعذرني هذه الشعوب

 
 

الأوسمة: , , , , ,

حرب الكراهية بين الاخوة … أخمدوها

أه يا مصر المعز  و أه يا جزائر الامير عبد القادر

تاريخ عظيم و مديد … عبر العصور كان شعبا واحدا ‘الفاطميين’ فرقه الاستعمار الفرنسي و الانجليزي ، اتفرقهم حوادث عابرة و تصريحات غير مسؤولة ، هناك اخوة دم و تاريخ و لغة و دين …

و الان

اصبحت الكرة حديث الكل و الكره شعور الكل و الحقد احساس الكل

أه   و كأنها حرب سلاحها الكراهية

يا من اججتم نار الفتنة و العصبية الجاهلية

ارتحتم الان …. ام تريدون دماء مسلمة تراق في السودان و في ربوع البلدين بعد غد

لتصبح كرة القدم … كرة الدم (الدم)

صدق الرسول اذ قال :

…دعوها انها منتنة

مبارك لكم يا اهل النت يا اهل الفيسبوك يا اصحاب تويتر ….  يا من اشعلتم النار

شحنتم الاجواء بروح الكراهية و الاحقاد

و ها نحن نجني هذه المأسي

الان اذا اريقت دماء مسلمين … دماء مسلمين …. دماء مسلمة

من سيحاسب غدا يوم القيامة

قال رسول الله : ( لزوال الدنيا أهون عند الله من قتل رجل مسلم )

أما ان لكم ان تتوبوا الى الله …

لكم أتألم عندما أفكر في حال امتنا و ما ألت اليه  من ذل و هوان

و ما يزيد الطين بلة ان أرى كرة جلدية منفوخة تتحكم في عقول المسلمين

غفلوا عنها و تابعوها  فسيطرت على قلوبهم …و عقولهم .

اخواني احذروا فلا يضلونكم … سواء القنوات او الجرائد ….

أه اتذكر يوم سقطت بغداد … و يوم ان اعتدي على القطاع المجاهد قطاع غزة … اين انتي يا قنوات الاعلام

هل حركتكم هذه الازمات … كما تحرككم الكرة اليوم

ما أحوج المسلمين اليوم إلى من يرد عليهم إيمانهم بأنفسهم وثقتهم بماضيهم ورجاءهم في مستقبلهم ..

ما أحوجهم لمن يرد عليهم إيمانهم بهذا الدين الذي يحملون اسمه ويجهلون كنهه،

ويأخذونه بالوراثة أكثر مما يكتسبونه بالمعرفة .

الحمد لله انه مازال في الامة خير  و سيبقى فيها الخير

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ” نصرت بالشباب ” … اين انتم يا شباب الامة ؟

يا عقلاء الامة و الانترنت ارجوكم اكتبوا عن هذا و انصحوا اخوانكم سواء المصريين او الجزائريين

 
7 تعليقات

Posted by في نوفمبر 16, 2009 in قضايا ساخنة

 

الأوسمة: , , ,